امريكا

أمريكا: الإفراج عن أكثر من ثلاثة آلاف سجين عن طريق الخطأ

أمريكا: الإفراج عن أكثر من ثلاثة آلاف سجين عن طريق الخطأ

تشهد ولاية واشنطن الأمريكية فضيحة كبيرة، بعد اكتشاف أمر الإفراج عن 3.2 آلاف سجين قبل انتهاء محكوميتهم، بسبب خطأ في حساب تخفيض مدة الحكم على خلفية حسن السلوك.

بدأ الإفراج عن هؤلاء السجناء عن طريق الخطأ قبل 13 سنة، أي في عام 2002 ولم تكتشف هذه الفضيحة إلا في وقتنا الراهن. يعود سبب هذه الفضيحة والخطأ إلى أن المحكمة العليا في ولاية واشنطن اتخذت قرارا بتخفيض مدة الحكم الصادرة بحق كل سجين يكون حسن السلوك داخل السجن.

[ads2]

تسبب هذا القرار في تخفيض كبير لمدة الحكم الصادرة بحق 3 بالمائة من المساجين حتى أن أحدهم أفرج عنه قبل 600 يوم من نهاية مدة الحكم الصادرة بحقه.

وقال محافظ الولاية جاي إينسلي، إن الإفراج المبكر عن المحكومين، حدث نتيجة خطأ في المنظومة الإلكترونية الخاصة بالسجون، وأعرب عن استيائه لاستمرار هذا الخطأ كل الفترة الطويلة. وأمر بوقف العمل بهذه المنظومة حتى تصليح الخطأ.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: