أمريكا :دعوة لمظاهرة بنيويورك يوم 31 ديسمبر تنديدا بإرهاب الشرطة للمواطنين السود

دعت حركة “أوقفوا شبكة الحبس الجماعي” أمس الثلاثاء 23 ديسمبر 2014 إلى تنظيم مظاهرة ضخمة في تايمز سكوير بمدينة نيويورك مساء يوم 31 ديسمبر 2014

وتأتي دعوة الحركة للتظاهر على إثر قتل شاب أسود في إحدى ضواحي مدينة سانت لويس أمس الثلاثاء 23 ديسمبر وذلك على مقربة من ضاحية فيرغسون التي شهدت مقتل الشاب الأسود مايكل براون على يد الشرطي دارين ويلسون في أوت  الماضي، مما أطلق موجة من المظاهرات في أنحاء البلاد، والتي ما زالت تتوسع منذ  تبرئة  الشرطي “ويلسون ” قاتل الشاب الأسود “براون ” والشرطي “جاستن داميكو”  قاتل الشاب الأسود “إريك غارنر” خنقا، في 17 جويلية  الماضي، خلال توقيفه على خلفية بيعه سجائر غير خاضعة للضريبة.

وبالرغم من مواصلة الاحتجاجات على تزايد مقتل المواطنين السود أقدم شرطي الخميس 5 ديسمبر 2014 على قتل رجل  أسود يدعى رومين بريزبون (34 عاما) اشتبه بحيازته على سلاح أثناء محاولة اعتقاله

وقالت شرطة فينيكس في بيان لها  أن بريزبون حاول الفرار من الشرطي (لم تكشف عن اسمه) الذي كان يحاول اعتقاله

هذا  و على إثر مقتل شاب آخر  أمس الثلاثاء 23 ديسمبر خرج متظاهرون للتنديد بالجريمة تلبية لدعوة  حركة “احتلوا وول ستريت” مما أدى الى اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن

وقال كارل ديكس أحد مؤسسي حركة “اوقفوا شبكة الحبس الجماعي” انه “لا يحق لهم أن يطلبوا منا وقف التظاهر والسكوت و يجب أن تبقى أصواتنا مسموعة”.

وأضاف “يجب أن نواصل معركتنا طالما أن الشرطة تواصل ارتكاب أعمال القتل هذه وطالما أن النظام القضائي يرفض ملاحقة ومعاقبة رجال الشرطة القتلة”.

هذا و سبق أن خرج الآلاف من الأمريكيين يوم 13 من الشهر الحالي في مظاهرات حاشدة في العاصمة واشنطن وفي نيويورك احتجاجا على تصرفات الشرطة، رافعين شعارات تندد بالعنصرية وتطالب بالعدالة الاجتماعية.

وتخللت المظاهرات مهرجانات خطابية أكد فيها قادة حقوقيون من البيض والسود أن هناك تمييزا واضحا في معاملة الشرطة للأمريكيين السود وهو ما سيؤدي إلى انهيار أمريكا
وطالب الحقوقيون بالعدالة والمساواة بين جميع الأمرييكين في المحاكم
ومراكز الشرطة والمدارس وأكدوا على استمرار النضال والمظاهرات حتى
تتحقق العدالة.

وتلت هذه المظاهرات مقتل شرطيين في بروكلين السبت 20 ديسمبر 2014 أثناء عملهما برصاص شاب  ثم انتحر

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: