أوكرانيا :الداخلية تعلن حل جهاز الشرطة ” بيركوت” بعد تركيعها في الشوارع من قبل الثوار

أعلن المكلف بالإشراف على عمل وزارة الداخلية الأوكرانية أرسين أفاكوف إنه وقع الأمر القاضي بحل قوات الشرطة الخاصة “بيركوت”التي كانت تعيث فسادا وتقوم بقهر الشعب الأوكراني وتتجسس على حريته وتمنعه حقوقه
هذا ويتوقع أن يجري البرلمان الأوكراني جلسة خاصة للنظر في مشروعي نصين يتعلقان بحل “بيركوت” وحظر نشاطاتها في البلاد.

هذا وقد طلبت شرطة “بيركوت”العفو من الثوار على قنص المتظاهرين وقتلهم واعتقالهم في ميدان الاستقلال وسط العاصمة كييف وذلك بعد إلقاء القبض على عدد من هذه الشرطة ليل الاثنين 24 فيفري الجاري وتركيعها في شوارع مدينة “لفيف” (غرب أوكرانيا)

وقال شرطي من قوة “بيركوت” يدعى ياروسلاف بلياك متوسلا الثوار : “نصف الناس هنا أبرياء ولا يجب أن يركعوا على ركبهم. لم يرتكبوا أي ذنب. أقسموا على أن يحموا الشعب الأوكراني. لم يطلقوا الرصاص على الناس ووفوا بقسمهم ولم يضربوا الناس. ببساطة وجدوا أنفسهم في هذا الوضع”.

وكان رؤساء أربع أجهزة أمنية أوكرانية بينها “بيركوت” قد أكدوا، يوم السبت الماضي، للبرلمان أنهم لم يشتركوا في أي صراع مع الناس.

هذا  و يرى ثوار ضرورة سحل الشرطة الواقعة تحت أيديهم في شوارع أوكرانيا ليكونوا عبرة لمن يتطاول على الشعب

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: