إتحاد الشغل: تونس تحيي عيد الشغل في ظل وضع إقتصادي وإجتماعي متدهور

[ads2]

بمناسبة الاحتفال بعيد الشغل الموافق لغرة ماي، أصدر الاتحاد العام التونسي للشغل اليوم الجمعة بيانا.

وإعتبر الإتحاد في بيانه أن تونس تحيي ذكرى عيد العمال في كنف تدهور فضيع للأوضاع الاقتصادية والاجتماعية، وفي ظل وضع ينذر بتداعيات سلبية في ظلّ هجمة إرهابية تعددت صورها وتنوعت آلياتها وبلغت مستوى من الخطورة يقتضي في إطار تطويقها اعتماد مقاربة شاملة ثقافية وإعلامية وتربوية وأمنية، فضلا عن التعامل الجادّ مع الملفات الاقتصادية والاجتماعية المطروحة وخاصة في قطاعات السياحة والفلاحة التي تمرّ بأزمة خانقة.

ودعت المنظمة الشغيلة، بهذه المناسبة، الحكومة إلى تنفيذ التعهدات والالتزام بتطبيق المشاريع والبرامج في آجالها والكفّ عن اتخاذ القرارات الانفرادية التي لم تفض إلاّ إلى الارتهان وإعادة إنتاج الفشل.

كما أكد اتحاد الشغل حرصه على مواصلة الاضطلاع بدوره الوطني والاجتماعي، وتمسّكه بالحوار سبيلا لإرساء علاقات شغلية متطوّرة وأداة لحماية الحقوق الأساسية على غرار الحقّ في العمل اللائق والتعلّم والصحّة والحماية الاجتماعية والمساواة في حظوظ الرقي الاجتماعي للجميع من أجل ضمان الكرامة.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: