إتّحاد الشغل يفضح نفسه ويعلن وسائله لإسقاط الحكومة

يتواصل حاليا اجتماع الهيئة الإدارية للاتحاد العام التونسي للشغل للنمظر في القرارات التي سيتم اتخاذها بعد رفض الرباعي الراعي للحوار الوطني لموافقة حركة النهضة على خارطة الطريق. وحسب مبعوثة شمس أف أم خولة السليتي على عين المكان فإن بعض التسريبات تشير إلى أن الهيئة الادارية ستعلن في بيانمنتظر لها عن جملة من التحركات والاحتجاجات التصعيدية: وفيما يلي أهم النقاط التي سيتظمنها البيان: عقد اجتماعات عامة ومسيرات بكل جهات البلاد. تنظيم مسيرة وطنية إبتداء من الأسبوع المقبل. تفعيل كل الاحتجاجات المدنية والسلمية. التصدي لحملات التشويه.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: