%d8%a8%d8%a7%d8%ae%d8%b1%d8%a9-%d9%86%d9%81%d8%b7%d9%8a%d8%a9

إجلاء حاملة نفط أجنبية لمكان آمن عقب تجدد الاشتباكات بـ”الهلال النفطي” الليبي

أعلنت مؤسسة النفط الحكومية الليبية (الموحدة) أنها نقلت حاملة نفط مالطية كانت تستعد لشحن البترول من منطقة الهلال النفطي إلي مكان آمن وذلك بعد تجدد المعارك، اليوم الأحد، في المنطقة بين قوات حرس المنشآت النفطية التابعة لحكومة الوفاق وقوات خليفة حفتر  .

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط، وفق بيان نشرته مساء اليوم عبر صفحتها الرسمية علي فيسبوك، إن “الناقلة المالطية (سي دلتا Seadelta) التي كانت تستعد لشحن 730 ألف برميل من النفط الخام من ميناء رأس لانوف تم سحبها إلى مكان آمن بعيدا عن الميناء كجزء من خطة طوارئ عقب اندلاع جديد لاشتباكات مسلحة بالقرب من الميناء صباح اليوم”.

وقال رئيس المؤسسة، مصطفى صنع الله، خلال البيان، إن “هذا إجراءً احترازيا”، مشيراً إلي أن مجلس إدارة المؤسسة “في حالة انعقاد مستمر مع رؤساء شركاتنا المشغلة في منطقة الهلال النفطي”.

ولم تشر مؤسسة النفط الحكومية الليبية خلال بيانها ما إذا كانت ستوقف التصدير من موانيء الهلال النفطي وتعلن حالة “القوه القاهرة” التي كانت قد رفعتها قبل يوم علي تلك الموانيء النفطية.

وحالة “القوة القاهرة” هي الحماية التي يوفرها القانون للمتعاقدين حيث يعفي كلا من الطرفين من التزاماتهما عند حدوث ظروف قاهرة خارجة عن إرادتهما، مثل الحرب أو الثورة أو جريمة أو كوارث طبيعية كـزلزال أو فيضان، وهي ظروف قد تمنع أحد الطرفين من تنفيذ التزاماته طبقا للعقد.

الاناضول

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: