إسرائيل تتحدى المشاعر وترشح القدس لتنظيم أمم أوروبا 2020

الإتحاد الصهيوني لكرة القدم يرشح مدينة القدس العربية لإحتضان نهائيات أمم أوروبا 2020.

أعلن الإتحاد الأوروبي لكرة القدم عن أسماء المدن المرشحة لتنظيم نهائيات أمم أوروبا 2020 والمقرر تنظيمها في 13 مدينة أوروبية في أول تجربة تعوض تنظيم دولة أو دولتين للتظاهرة.

وضمت الترشيحات 32 مدينة أوروبية سيكون على الإتحاد الأوروبي اختيار 13 فقط السنة القادمة لإحتضان النهائيات بالشكل التالي:

8 ملاعب تحتضن 3 مقابلات من دوري المجموعات زائد مقابة من دور الثمن.

4 ملاعب تحتضن 3 مقابلات من دوري المجموعات زائد مقابلة من دور الربع.

مدينة تحتضن نصف النهائي و النهائي.

وضمت قائمة المرشحين مدينة القدس العربية التي رشحها الإتحاد الإسرائيلي لكرة القدم لإحتضان النهائيات، وهو ما يشكل استفزازاً للمشاعر العربية التي لا تعترف بأحقية سيطرة إسرائيل على المدينة المقدسة وهي نفس المشاعر لدى العالم الإسلامي وعدة دول مساندة للقضية العربية الأولى.

وكان عدة لاعبين من دوريات أوروبية مختلفة قد قاوموا بشدة احتضان إسرائيل لنهائيات أمم أوروبا للأمل الصيف الماضي وطالبوا الإتحاد الأوروبي بسحبها دون جدوى، وهو ما يتطلب تحركاً عربياً و إسلامياً لمنع الإتحاد الأوروبي من اختيار القدس لتنظيم النهائيات خصوصاً أن الإتحاد الإسرائيلي للعبة يملك أدوات قوية للضغط والنجاح.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: