إعلام العار الصهيوني الناطق بالعربية يمجد الانقلاب الدموي في مصر ويقلب الحقائق

تسبب الانقلاب العسكري الدموي في مصر في سقوط الآلاف بين شهيد وجريح
وبالرغم من إدانة عديد دول العالم هذا الانقلاب وهذه المجازر مثل الاتحاد الأوروبي والاتحاد الافريقي ودول إسلامية ومنظمات حقوقية وبابا الفاتيكان والذين طالبوا جميعهم بإيقاف الإرهاب الذي يقوده الانقلابييون فإننا نرى في المقابل الإعلام العربي المتصهين يواصل مغالطة نفسه قبل أي كان ويصف ما يجري في مصر بالإرهاب الذي يقوده الإخوان المسلمون و يدعم إنقلابا يدعمه الكيان الصهيوني .
ولا غرابة في هؤلاء الاعلاميين الذي دأبوا منذ سنوات على التمرغ تحت أحذية الديكتاتوريين والتمعش منهم مقابل قمعهم للشعوب وقلب الحقائق وتضليل الرأي العام في كل القضايا
ولهؤلاء نقول

ما أجمل وضوح “الساقطين” حين يعلنون “سقوطهم” بصراحة.

و ان لم تستحي فافعل ما شئت –

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: