إعلام العدوّ: ثلاثة سيناريوهات أمام “الكابينت” للرد

قالت القناة العاشرة ” الصهيونية” ان ثلاثة خيارات أمام الكابينت الإسرائيلي للرد مقتل المستوطنين الثلاثة
ونقلت القناة عن محللين عسكريين إسرائيليين قولهم ان ثلاث خيارات أولها إبعاد قيادات حماس في الضفة إلى غزة و معاقبة السلطة الفلسطينية
أو اغتيال شخصية قيادية كبيرة في حماس .
في أول رد فعله منه على العثور على جثث 3 مستوطنين إسرائيليين في الضفة الغربية، حمل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حركة حماس المسؤولية عن الأمر متوعدا الحركة بدفع الثمن
وقال نتنياهو في تصريحات له في مستهل اجتماع المجلس الوزاري الإسرائيلي المصغر للشؤون الأمنية والسياسية وزعها مكتبه، إن “حماس هي المسؤولة وستدفع الثمن”.
وأضاف: “بحزن عميق جدا عثرنا هذا المساء على 3 جثث وكل المؤشرات تدل على أنها جثث شباننا المخطوفين الثلاثة (ايال يافراش ، ونفتالي فرانكيل، وجل – عاد شاير)”.
ومضى قائلا “تم اختطافهم وقتلهم بدم بارد على يد حيوانات بشرية، ونيابة عن الشعب الإسرائيلي بأسره أود أن أقول للعائلات العزيزة – للأمهات وللآباء وللجدات وللأجداد وللشقيقات وللأشقاء – قلبنا ينزف دما والشعب بأسره يبكي معكم”.
وبحسب مصادر إسرائيلية، فإن الاجتماع الذي بدأ منذ أكثر من ساعة، سيدرس سبل تحرك إسرائيل ضد حركة حماس، التي تواجه اتهامات باختطاف المستوطنين، بحسب مصادر اسرائيلية.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: