إغتيال إبن المرشد العام للإخوان المسلمين برصاصتين واحدة في الرأس و أخرى في العين

قدم الجيش المصري يوم أمس الجمعة في مظاهرات الغضب الشعبي المناهض للإنقلاب على إغتيال إبن المرشد العام لأكبر جماعة إسلامية في العالم محمد بديع برصاصتين الأولى في الرأس و الثانية في العين وبذلك تقدّم قيادات الإخوان المسلمين فلذات أكبادها دفاعا عن حرّية وكرامة الشعب المصري.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: