إلى السّفّاح السّيسي ( شعر العربي القاسمي)

 

إلى السّفّاح السّيسي

بعد استصدار أحكام جائرة بإعدام الرّئيس المصري المنتخب محمّد مرسي ومرشد الإخوان محمّد بديع وكوكبة من قيّاداتهم ورجالاتهم … يهمّني المعنى قبل المبنى ولتذهب القوافي وقواعدها إلى الجحيم إن لم تؤدّي رسالة ….

أعرض جرائمك على قبح القضاءْ
وعلى جراثيم الفتاوى الأغبياءْ
واستصدر الأحكام واعدم من تشاءْ
أغدق على مصر من الظّلم وأصناف البلاءْ
وأفض عليها النّيل من أزكى الدّماءْ
أغدق على الشّعب إذا شئت الوباءْ
أسقط عليه الكاسفات من السّماءْ
أفجر الأرض ينابيع دماءْ
قتّل الأطفال واستحيِ النّساءْ
لن ترى من عصبة الحقّ انحناءْ
لن ترى منها ولاءْ
لن تركن للكلب لن تخشى العوّاءْ
نحن إن متنا قضينا شهداءْ
وإذا عشنا حيينا سعداءْ
فلنا البقاءُ لنا البقاءُ لنا البقاءْ
ولك الفنــــــــــــــــــــــــــــاءْ
ولنا السّعادة والمهابة والوفاءْ
ولك الخيّانة والمهانة والشّقاءْ
ولنا المباهج كلّها ولك المصائب والعزاءْ
لا نعرف الموت فنحن الشّهداءْ
الله غايتنا ولو حام الرّدَى
والموت غايتنا بلا استثناءْ
ومسارب القدس تمرّ من سيناءْ
والقاصم القهّار جبّار السّماءْ
وعدًا له حقّا بنصر الأتقيّاءْ
لن يخلف الوعد، يقينا لا رجاءْ.
تبّا … ولا نامت عيون الجبناءْ
أكفانهم جهزت إذا اشتدّ البلاءْ.

العربي القاسمي / تونس في 18 ماي 2015

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: