وأفادت تقارير بأن الأشخاص الستين كانوا في نيبال وقت وقوع الزلزال ولم يمكن الاتصال بهم، وبحسب المصدر ذاته فإن هذا العدد “يقل كل ساعة” مع وصول فرق الإنقاذ إلى مناطق نائية.

على صعيد متصل، قال متحدث باسم وزارة الخارجية الألمانية في العاصمة برلين إنه تم إنقاذ مجموعة من المواطنين الألمان بطائرة مروحية، موضحا أنهم كانوا عالقين في أراض وعرة بنيبال.

ولم يحدد المتحدث عدد هؤلاء الأشخاص أو مكانهم، إلا أنه أشار إلى أن من المقرر أن يغادر هؤلاء الألمان نيبال عن طريق العاصمة كتماندو الأسبوع الحالي.

يشار إلى أن الزلزال العنيف الذي ضرب أرجاء نيبال، أوجد حالة تشبه أزمة صدمة نفسية لدى عامة الشعب. وقد رصدت الجزيرة حالة قلق مستمر يعيشها النيباليون مع استمرار الهزات الارتدادية, والتخوف من انقطاع معظم مقومات الحياة عن الأماكن المدمرة.

المصدر : الجزيرة + وكالات