إياك والتسويف..

لا أقول لك لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد، ولكن أقول لك: لا تؤجل عمل اللحظة الحالية إلى اللحظة القادمة…

لقد عُلم يقيناً أن لكل أمة أجل؛ فإذا جاء أجلهم لا يستأخرون ساعة ولا يستقدمون..

فإذا أصبحت فلا تنتظر المساء، وإذا أمسيت فلا تنتظر الصباح..

إذا أردت دعاءً فمن الآن..

إذا أردت مقاطعة فمن الآن..

إذا أردت صلاة وقياماً وزكاة فمن الآن..

إذا أردت صلحاً مع أخيك.. وصلة لرحمك.. وبراً بوالديك فمن الآن..

إذا أردت دعوة إلى الله, وأمراً بالمعروف, ونهياً عن المنكر فمن الآن..

إذا أردت منعاً للفساد أو للرشوة أو للوساطة فمن الآن..

إياك والتسويف.. فالشيطان لا يأمر المؤمنين بالامتناع عن الأعمال الصالحة، ولكن فقط يأمرهم بتأجيلها.  فإذا أُجِّلَتْ أوقِفَت في أغلب الأحوال..

فلا تسلمنّ نفسك للشيطان.. ولا تكوننّ متَّبعاً لهواك..

كان هذا المفهوم العاشر..

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: