طالب ايطالي

إيطاليا: استدعاء السفير المصري بعد العثور على جثة الطالب الإيطالي ريجيني بالقاهرة وعليها آثار تعذيب

إيطاليا: استدعاء السفير المصري بعد العثور على جثة الطالب الإيطالي ريجيني بالقاهرة وعليها آثار تعذيباستدعت السلطات الإيطالية السفير المصري لديها أمس لإبلاغه استيائها وقلقها  بعد العثور على جثة طالب إيطالي يدعى جوليو ريجيني وعليها آثار حروق سجائر، وضرب، وقطع في الأذنين ونصفه السفلي عاري.

وكان ريجيني يعد أطروحة للدكتوراة في جامعة كمبريدج البريطانية عن النقابات العمالية بعد الثورة المصرية في العام 2011  و اختفى في مصر في ظروف غامضة في الذكرى الخامسة للثورة المصرية في 25 جانفي الماضي وظل مصيره مجهولا إلى أن أعلنت السلطات المصرية أمس الأول عن العثور على جثته  بالقاهرة وعليها آثار تعذيب

وقالت الخارجية الإيطالية إنها تتوقع أقصى درجات التعاون على كل المستويات في ضوء جسامة الحدث الاستثنائية

من جهتها أعربت مصر عن استعدادها للتعاون، معلنة إجراء تحقيق مشترك في الواقعة.

هذا وقد قطعت وزيرة الصناعة الإيطالية فيدريكا غيدي زيارة لمصر مساء أول من أمس بعد توارد أنباء عن وفاة ريجيني، وألغت لقاءات وفد كبير من مسؤولي الشركات كانت مقررة مع مسؤولين ورجال أعمال مصريين. وكانت الوزيرة تصطحب أفراداً من أسرة الطالب خلال زيارتها في القاهرة، للبحث في أسباب اختفائه.

هذا وقد قال مسؤول امني مصري لوسائل إعلام محلية أن الفحص الأولي لجثة ريجيني دلّ على أنه توفى في حادث سير، غير أن مصادر كذّبت تلك الرواية، وعاد مسؤولون أمنيون لإعلان أن سبب الوفاة قيد البحث بعد تشريح الجثمان.

وقد حضر مندوب من السفارة الإيطالية إلى مشرحة زينهم، حيث عُهد لأطباء شرعيين بتشريح الجثمان لتحديد سبب الوفاة. المصدر : كالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: