ش

اتفاق بين الرئيس اليمني والحوثيين لحل الأزمة

قال عضو في فريق التفاوض الحكومي اليمني إنه تمَّ التوصل لاتفاق تسوية بين الرئيس عبد ربه منصور هادي والحوثيين لإنهاء الأزمة الحالية التي تعيشها البلاد، وينص الاتفاق -بحسب المصدر نفسه- على تسمية رئيس وزراء جديد في غضون 48 ساعة وخفض إضافي لأسعار الوقود، مقابل إزالة الحوثيين مخيماتهم وسحب مسلحيهم من العاصمة اليمنية صنعاء ومحيطها.

وأشار المفاوض في تصريحات لوكالة رويترز إلى أن الاتفاق -الذي أبرم في وقت متأخر أمس الأربعاء- وقعه عبد القادر هلال محافظ صنعاء وحسين العزي ممثل الحوثيين المسؤول عن الشؤون السياسية.

وأضاف مصدر مقرب من الرئاسة اليمنية أن الاتفاق يتضمن خفض 500 ريال إضافي (2.3 دولار) ليصل مجموع الخفض على سعر صفيحة الوقود (عشرين لترا) ألف ريال (4.6 دولارات)، أي التراجع عن نصف الزيادة في أسعار الوقود التي أقرتها صنعاء نهاية جويلية الماضي.

احتجاجات وقتلى
وقد عاشت العاصمة اليمنية في الأسابيع الأخيرة على وقع احتجاجات حاشدة للحوثيين وأخرى مناوئة لهم، وقتل قبل يومين تسعة من أنصار الحوثيين إضافة إلى مسعف في مواجهات بين الحوثيين وقوات الأمن التي استخدمت الرصاص الحي لتفريق محتجين حاولوا اقتحام مقر مجلس الوزراء والاقتراب من وزارة الداخلية.

ويتزامن الاتفاق مع عودة مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن جمال بن عمرإلى صنعاء، وقال مصدر حكومي يمني إن زيارة المبعوث الأممي تأتي في جهود للحيلولة دون انفجار الوضع في اليمن، ويتولى بن عمر الإشراف على تنفيذ المبادرة الخليجية التي تنحى بموجبها الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.

وقبل ساعات من الإعلان عن الاتفاق سقط عدد من أفراد الجيش اليمني ومسلحين حوثيين بين قتيل وجريح في اشتباكات متقطعة بين الجانبين في منطقة حِزْيَز جنوبي صنعاء، وذكر مراسل الجزيرة أن 12 من مسلحي الحوثي قتلوا في معارك مع الجيش المدعوم برجال القبائل بمديرية الغيل في محافظة الجوف الواقعة شمال شرق اليمن.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: