اتهام التنسيقية الجهوية للحملة الانتخابات الرئاسية لمنصف المرزوقي أنصار حركة نداء تونس، بالاعتداء على أعضائها بمدينة تالة من ولاية القصرين

اتهمت التنسيقية الجهوية لحملة الانتخابات الرئاسية للمرشح المنصف المرزوقي أنصار حركة نداء تونس، بالاعتداء مساء أمس الخميس 20 نوفمبر 2014 على أعضائها بمدينة تالة من ولاية القصرين، أثناء قيامهم بحملتهم الإنتخابية.

و أفاد أحد المتضررين(حمزة السايحي) أن أنصار نداء تونس أرادوا بث الفتنة بين أنصار المرزوقي و أنصار المترشح للإنتخابات الرئاسية عبد القادر اللبواوي الذي كان متواجدا بالمكان في إطار حملته الإنتخابية لكنهم فشلوا في مسعاهم.

و أشار السايحي أن أمين مال تنسيقية نداء تونس بالجهة المدعو الطاهر الطيبي اكترى مجموعة من الأشخاص بهدف الإعتداء على أنصار المرزوقي، مضيفا أنه تعرض للضرب من طرف الطيبي تسبب له في جرح في رأسه.

كما أكد المتضرر أنه تقدم بقضية في الغرض إلى السيد وكيل الجمهورية و فتح تحقيق قصد تتبع الجناة من أجل جريمة الاعتداء هذه، إضافة إلى إشعار الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات بهذه الإعتداءات و التجاوزات التي يعاقب عليها القانون الإنتخابي.

يذكر أن بعض تنسيقيات حملة الانتخابات الرئاسية للمرشح محمد المنصف المرزوقي تتعرض إلى المضايقات و الاعتداءات في بعض الجهات من طرف أنصار نداء تونس .

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: