اتهام للسلطة بعرقلة سفر حجاج غزة

قال موقع فلسطين الآن إن مصدرا أمنيا مسؤولا في المخابرات العامة التابع للسلطة الفلسطينية سرّب كشوفاً لتحريات خاصة بحجاج قطاع غزة لهذا العام، تمهيداً لمنعهم من السفر بذريعة انتمائهم إلى حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وتشير الوثائق المسربة إلى أن جهاز المخابرات الفلسطينية أرسل أسماء 93 من حجاج قطاع غزة إلى جهاز المخابرات الحربية المصري لاتخاذ إجراءات مناسبة بحقهم كالمنع من السفر أو الحجز أو الاعتقال.

وذكر المصدر أن وزير الأوقاف في السلطة الفلسطينية محمود الهباش أرسل هذه الكشوف إلى المخابرات المصرية لمنع أي عناصر محسوبة على المقاومة الفلسطينية من أداء فريضة الحج لهذا العام.

وتعليقا على الخبر، قال وزير الأوقاف والشؤون الدينية في الحكومة الفلسطينية المقالة إسماعيل رضوان إن ما جاء في هذه الوثيقة أمر خطير.

وأضاف رضوان في مقابلة مع الجزيرة أن حكومته تجري اتصالات مع الجانب المصري لتأمين سفر جميع من يريدون الحج.

وكان عدد من حجاج غزة قد تعرضوا أواخر عام 2007 للاحتجاز في الجانب المصري من معبر رفح عدة أيام، وذلك أثناء عودتهم من مكة المكرمة، حيث سبق أن طالبتهم مصر في رحلة العودة بالتعهد خطيا بالعودة عبر معبر كرم أبو سالم الخاضع للسيطرة الإسرائيلية بدلا من معبر رفح.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: