yasssinele2806x2

اجتماع آلية التعاون الاقتصادي بين تونس ومجموعة الدول السبعة

اجتماع آلية التعاون الاقتصادي بين تونس ومجموعة الدول السبعة

[ads2]

عقدت آلية التعاون الاقتصادي بين تونس ومجموعة الدول السبعة، الثلاثاء بتونس، اجتماعا اشرف عليه وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي، وحضره سفراء كل من الولايات المتحدة الأمريكية، وبريطانيا، وفرنسا، وإيطاليا، وألمانيا، واليابان، وكندا وكذلك سفيرة الاتحاد الأوروبي بتونس.

وخصص الاجتماع، حسب بلاغ لوزارة التنمية والتعاون الدولي، لتقديم مقترحات حول منهجية عمل هذه الآلية واحداث فرق عمل مشتركة ستعمل وفق عدد من المحاور والأولويات التي تمّ اقرارها في سياق المخطط التنموي القادم، وكذلك في سياق إحكام التنسيق وحسن الاستعداد للندوة الدولية للاستثمار التي ستنعقد يومي 29 و30 نوفمبر القادم وضمان المتابعة اللاحقة للتعاون الاقتصادي بين الجانبين.

واقترح السفراء تشكيل 5 فرق عمل تشتغل على ملفات “الإصلاحات والحوكمة الرشيدة” و”البنية الأساسية المنتجة وجعل الاقتصاد التونسي اقتصادا محوريا” و”التنمية الجهوية واللامركزية” و”التنمية البشرية والاندماج الاجتماعي” و”الاقتصاد الأخضر والتنمية المستدامـة”.

وشددوا في هذا الصدد على ضرورة “تشريك ممثلين عن الجهات الممولة لتونس، سواء في الاطار الثنائي او متعددة الأطراف، في فرق العمل باعتبار قدرتها على تقديم الإضافة الفنية ودراسة الإمكانيات التمويلية للمشاريع التي سيتمّ تقديمها” وذلك بالاضافة الى ممثلين عن الحكومة التونسية وممثلين عن مجموعة السبع”.

واقترح وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي تقديم قائمات اسمية لفرق العمل الخمسة المقترحة خلال الاسبوع المقبل لتنطلق مباشرة في إعداد التصورات ودراسة المشاريع وتقديم المقترحات العملية، حتى تتحقق الآلية أهدافها في دعم تونس ومساندتها في المرحلة القادمة.

والملاحظ ان احداث آلية التعاون الاقتصادي بين تونس ومجموعة السبعة يندرج في إطار بحث السبل العملية لدعم تونس في المرحلة القادمة لا سيما في فترة إنجاز المخطط الخماسي للتنمية 2016-2020 وما بعده من خلال المساعدة على تجسيم أهداف ومشاريع المخطط وكذلك الإصلاحات المدرجة به .

[ads2]

الشروق

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: