وأوضحت الوكالة التابعة لمنظمة الصحة العالمية، أن المشروبات الساخنة جدا، أي درجة حرارتها حوالي 65 درجة مئوية أو أكثر، بما في ذلك المياه والقهوة والشاي والمشروبات الأخرى، يحتمل أن تكون مسببة للسرطان.

وبعد أن صنف علماء الوكالة، في وقت سابق، القهوة على أنها مسبب محتمل للسرطان، عادوا، الأربعاء، ليقولوا إن أحدث دراسة علمية أظهرت أن القهوة غير مسببة لهذا المرض.

فيما رحبت الجمعية الوطنية للقهوة في الولايات المتحدة بالتغيير في تصنيف هذا المشروب، واصفة إياه بأنه “خبر رائع لشاربي القهوة”.

وكانت الوكالة، التي تتخذ من مدينة ليون الفرنسية مقرا لها، قد صنفت القهوة في السابق على أنها “مسببة للسرطان” من فئة 2بي، شأنها في ذلك شأن الكلوروفورم والرصاص وعدة مواد أخرى.

[ads2]

سكاي نيوز عربية