ارتفاع عدد وفيات “إيبولا” في غرب أفريقيا إلى 1552

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن ارتفاع عدد الوفيات الناتجة عن الإصابة بفيروس “إيبولا” إلى 1552 شخصاً في غرب أفريقيا، من أصل 3069 حالة مصابة بالمرض في 4 دول.

وقالت المنظمة في بيان لها اليوم الخميس، إن “أكثر من 40% من العدد الإجمالي لحالات الإصابة بالمرض جدّت خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، وأن معظم الحالات تتركز في عدد قليل من المناطق”.

وأشارت إلى أن “الوباء المتركز حتى الآن في كل من غينيا، وسيراليون، وليبيريا، ونيجيريا، يواصل انتشاره السريع، غير أنّه يبقى محدوداً في مناطق معينة”.

وذكرت المنظمة  أنه تم تسجيل 694 حالة وفاة ليبيريا، 430 في غينيا، و422 في سيراليون، بالإضافة إلى 6 حالات في نيجيريا، موضحة أنها لم تدرج الوفيات المسجلة في الكونغو الديمقراطية.

و”إيبولا” من الفيروسات الخطيرة، والقاتلة، حيث تصل نسبة الوفيات من بين المصابين به إلى 90%، وذلك نتيجة لنزيف الدم المتواصل من جميع فتحات الجسم، خلال الفترة الأولى من العدوى بالفيروس.

كما أنه وباء معدٍ ينتقل عبر الاتصال المباشر مع المصابين من البشر، أو الحيوانات عن طريق الدم، أو سوائل الجسم، وإفرازاته، الأمر الذي يتطلب ضرورة عزل المرضى، والكشف عليهم، من خلال أجهزة متخصصة، لرصد أي علامات لهذا الوباء الخطير.

وكانت الموجة الحالية من الإصابات بالفيروس بدأت في غينيا في ديسمبر/كانون أول العام الماضي، وامتدت إلى ليبيريا، ونيجيريا، وسيراليون.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: