اردوغان : سيأتي موسى ليحارب فراعنة مصر الجدد

 

جدد رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، هجومه الحاد على القيادة المصرية الجديدة، على خلفية الأحداث الجارية في البلاد، مشيراً إلى أن مصر في انتظار “موسى” ليقاوم “طغيان الفراعنة” الجدد .

وهاجم أردوغان خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده في مطار أنقرة قبل سفره إلى تركمانستان، الدول الغربية بسبب موقفها من الأحداث المصرية قائلا: “الديمقراطية حول العالم ستكون موضع شك إذا لم يتخذ الغرب خطوات جدية، مضيفاً أن أولئك الذي سيبقون صامتين دون مبالاة  حيال المجزرة في مصر سيعتبرون من بين القتلة”.

وأضاف رئيس الوزراء التركي، الذي كانت بلاده قد اتخذت عدة مواقف معارضة لعزل الرئيس محمد مرسي: “الانقلابيون ذبحوا الذين أرادوا أن تؤخذ أصواتهم بعين الاعتبار في نظام ديمقراطي، ولكن الغرب لم يعتبر ما جرى انقلابا، رغم أنه أقر بذلك في حوارات ثنائية”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: