استئناف انتاج ونقل الفسفاط من أم العرائس بعد توقف دام أكثر من عامين

أكدت مدير عام المناجم بوزارة الصناعة رمضان صيود استئناف شركة فسفاط قفصة لإنتاج الفسفاط بمعتمدية أم العرائس من ولاية قفصة.
وقال رمضان صيود امس الأربعاء 25 سبتمبر 2013 أن غسل وانتاج الفسفاط قد إستأنف وانه تم تسجيل خروج أول قطار محمل بالفسفاط بإتجاه مصانع المجمع الكيميائي.
وعبر عن امله في أن تسترجع شركة فسفاط قفصة نسق انتاجها العادي ون تسترجع الأسواق التي خسرتها بسبب توقف الإنتاج. وأوضح أن حجم الخسائر يبلغ يوميا 3 ملايين دينار وأن خسائر الشركة خلال العامين الماضيين قد بلغت ملياري دينار.
وكانت اعتصامات متواترة لعدد من طالبى الشغل بهذه المنطقة نفذت خاصة داخل وحدة انتاج وغسل الفسفاط الواقعة بمدينة أم العرائس قد تسببت فى شلل تام لنشاط انتاج الفسفاط ونقله بهذه المعتمدية على مدى أكثر من عامين.
وأشار بصيرى بوجلال المدير المركزى للتنمية والتجديد بشركة فسفاط قفصة والذى قاد مفاوضات مع المعتصمين الى أن تفاهمات جرت مع هولاء بهدف التعاطى الايجابى مع مطالبهم فى التشغيل خاصة أن شركة البيئة بهذه المعتمدية هى بصدد انتداب أعوان جدد بالاضافة الى ما ستخلقه عودة نشاط الفسفاط من حركية بالمنطقة ستكون لها انعكاسات ايجابية على التشغيل على حد قوله.
وتعتبر شركة فسفاط قفصة المشغل الرئيسى بالمعتمديات المنجمية ومنها أم العرائس. ويوجد بأم العرائس منجمان سطحيان لاستخراج الفسفاط وهما كاف الدور الغربى وموائد أم العرائس كما توجد بها وحدة لانتاج وغسل الفسفاط يقدر انتاجها السنوى فى الظروف العادية بنحو 900 الف طن من الفسفاط التجارى.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: