استباقا لاستفتاء 16 مارس برلمان القرم يعلن استقلال الإقليم عن أوكرانيا

أعلن نواب برلمان القرم الموالي لروسيا اليوم الثلاثاء،11 مارس 2014، استقلال شبه الجزيرة عن أوكرانيا، استعدادا لانضمامه إلى روسيا مستبقين بهذه الخطوة الاستفتاء الذي من المقرر إجراؤه الأحد 16 مارس الجاري
واستند النواب إلى سابقة كوسوفو لتبرير خطوتهم من وجهة النظر الدولية.
وجاء في بيان لهذا البرلمان أن “جمهورية القرم ستصبح دولة ديموقراطية وعلمانية ومتعددة الجنسيات تتعهد بالحفاظ على السلام والوفاق بين الإثنيات والأديان على أراضيها”.

وخوفا من تمرد تتار القرم الرافضين للانفصال  أصدر البرلمان قرارا يقضي بمنحهم ضمانات لإعادة حقوقهم وتكاملهم مع مجتمع القرم من بينها إعطاء لغتهم صفة لغة رسمية إلى جانب اللغتين الروسية والأوكرانية؛ وضمان تمثيلهم  في المجالس البلدية وغيرها من أجهزة الإدارة، والاعتراف بالآليات الإدارية الخاصة بهم  ومنها المؤتمر القومي لشعب التتار “كورولتاي”.
هذا وفي حين اعتبرت  سلطة كييف الانفصال غير شرعي  اعتبرته روسيا شرعيا وقالت عبر خارجيتها : “إن روسيا الاتحادية ستحترم احتراما تاما إرادة شعوب القرم التي ستعبر عنها في الاستفتاء”، مشيرة إلى أن سلطات القرم دعت ممثلين عن منظمة الأمن والتعاون في أوروبا وعن روسيا للمراقبة على الاستفتاء

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: