استشهاد مسنة فلسطينية بقصف إسرائيلي شرق خان يونس جنوب قطاع غزة

استشهاد مسنة فلسطينية بقصف إسرائيلي شرق خان يونس جنوب قطاع غزة

أعلنت مصادر طبية في قطاع غزة مساء اليوم الخميس، عن استشهاد المواطنة زينة العمور (55عاماً) جراء إصابتها بشظايا قذيفة مدفعية أطلقتها دبابات الاحتلال الاسرائيلي المتمركزة على الشريط الحدودي، وإصابة مواطنين أحدهما بجروح خطرة شرق منطقة الفخاري شرق خان يونس، جنوب قطاع غزة

ونقلت مصادر إعلامية أن مدفعية الاحتلال تواصل إطلاق القذائف صوب أراضي المواطنين ومواقع في جنوب القطاع وتحديداً شرق رفح، فيما يجوب الطيران الحربي الأجواء على ارتفاعات منخفضة

هذا وقال عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية أن حماس لن تسمح للاحتلال الإسرائيلي بخلق وقائع جديدة على الأرض.

وقال الحية في بيان مقتضب الخميس: “أي دخول أو توغل للعدو في أرضنا لن يقبله شعبنا ولن تقبله المقاومة”.

وأضاف: “نحن من جهتنا ملتزمون ببنود اتفاقية وقف إطلاق النار التي وقعت في القاهرة إبان العدوان على غزة صيف عام 2014”.

وأكد القيادي في حماس أن المقاومة لن تمكن الاحتلال من فرض أي معادلة جديدة، مشيراً إلى وجود اتصالات من وساطات عربية وأممية شملت مصر وقطر والأمم المتحدة لتهدئة الأوضاع الميدانية في قطاع غزة.

وتشهد المناطق الحدودية لقطاع غزة حالة من التوتر منذ أمس وذلك عقب تبادل القصف والغارات بين المقاومة الفلسطينية وقوات الاحتلال في أكثر من منطقة، في حين شن الطيران الحربي الإسرائيلي فجر اليوم سلسلة غارات على مناطق مختلفة في القطاع.

وأعلن جيش الاحتلال عن رفع حالة التأهب العسكري في صفوف قواته على حدود قطاع غزة، على خلفية بوادر التصعيد الثنائي بين الجانبين.

وحذرت كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، من أنها لن تسمح باستمرار التوغل والعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.

ويضاف هذا القصف إلى سلسلة الانتهاكات التي تمارسها قوات الاحتلال منذ توقيع اتفاق التهدئة بين المقاومة الفلسطينية ودولة الاحتلال في السادس والعشرين من أوت 2014، برعاية مصرية.

فلسطين الآن

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: