téléchargement (1)

اسماعيل رضوان: قرار “الأونروا” سيحول القطاع لقنبلة موقوتة

أكدت حركة المقاومة الإسلامية حماس أن قرار الأمم المتحدة “أونروا” بوقف مساعدتها للمواطنين الذين دمرت بيوتهم خلال الحرب على غزة ووقف تقديم بديل الإيجار لهم يزيد من معاناة المواطنين ويحول قطاع غزة إلى قنبلة موقوتة قد تنفجر في أي وقت.

وقال إسماعيل رضوان القيادي في حركة حماس في تصريح خاص بـ”مركز بيان للإعلام” اليوم الثلاثاء : ” إن قرار وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “الأونروا” يفاقم معاناة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة الذي لم يتم إعادة اعمار منازلهم التي دمرها الاحتلال الصهيوني.

وحمل رضوان الأمم المتحدة المسؤولية عن تفاقم أزمة شعبنا الفلسطيني مطالبها بالقيام بواجباتها ومسؤولياتها من خلال فتح المعابر وإنهاء الحصار وتقديم المساعدات للنازحين واللاجئين داعياً المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته إزاء تفاهم أزمات شعبنا الفلسطيني.

كما وحمل رضوان السلطة الفلسطينية المسؤولية كونها المسؤولة عن تلقي أموال الأعمار بدلاً من وزيادة معاناة شعبنا الفلسطينية من خلال مشاركتها في الحصار مطالبها بالعمل على رفع الحصار عن شعبنا الفلسطيني.

وكانت وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين “أونروا” قالت إنها توقف مضطرة تقديم المساعدات المالية للمتضررين من الحرب الأخيرة لإصلاح بيوتهم وأيضا بدل الإيجارات حيث أن أموالها نفذت تماما”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: