اطفال قابس ينتفضون ضد التلوث فهل من مجيب !!

في اطار التحركات النضالية السلمية التي يخوضها عديد الجمعيات المطالبة بحق أهالي قابس في العيش في بيئة سليمة و المتمسكين بحق في كلية للطب و بما أن الاطفال هم المستهدف الاول من هذا التلوث القاتل و أمام احصائيات و أرقام مفزعة لأطفال قابس المصابين بأمراض ضيق التنفس و الحساسية وأمراض الجلدية و هشاشة العظام و التشوهات الخلقية لدى الأجنة لذلك قام المجتمع مدني باطلاق صيحة فزع أمام هذا الوضع الكارثي ليقول انقذوا أطفال قابس
تجمع عدد من الأطفال يوم الامس أمام ولاية قابس ثم التوجه الى محطة القطار لمغادرة قابس رفضا للتلوث القاتل في تظاهرة سلمية لي تحسيس بمدا التلوث الذي لحق بهم

نص الرسالة الموجهة من أطفال قابس الي مهدي جمعة رئيس الحكومة المؤقت

نحن أطفال قابس نخاطبكم اليوم ليس بصفتكم الرسمية و لكن نخاطبكم كأب و والد و كإنسان لنقول لكم هل ترضى أن يحرم أبناؤك من حقهم في الحياة بصحة جيدة و في بيئة سليمة؟ هل ترضى أن ينهش جسمهم السرطان لا قدر الله؟ هل ترضى أن يصابوا بهشاشة العظام و ضيق التنفس؟ هل ترضى أن يصابوا يصابوا بالأمراض الجلدية والتشوهات الخلقية؟

 

نحن وعلى عكس بقيّة أطفال تونس حرمنا من حقّنا في الحياة بصّحة جيّدة وفي بيئة سليمة أليس هذا من حقنا كبقيّة أطفال تونس ؟
لماذا نحرم من حقّنا في الحياة ؟ ماهو ذنبنا لتنهش الأمراض أجسادنا ؟
هل استنشاق السموم القاتلة من بخارة و أمونياك و فليور أصبح قدرنا ؟
هل أمراض السرطان و ضيق التنفس أصبحت قدرنا ؟
هل هشاشة العظام و الأمراض الجلدية أصبحت قدرنا ؟
هل التشوهات الخلقية أصبحت قدرنا ؟
هل فقد الآباء و الأمهات و اليتم أصبح قدرنا ؟
متي تنتهي جرائم هذا الوحش القاتل ؟
هل من مجيب ؟ هل من معين ؟ هل من مغيث ؟
حسبنا الله ونعم الوكيل في كلّ من أجرم في حقنا و من ساهم في قتلنا و نحن اليوم نسأل بأي ذنب نقتل؟
أن نموت من أجلك يا قابس فهذا شرف لنا ،و لكن أن نحيا و نحن أموات في قابس فهذا عار علينا.
لذلك قررنا نحن أطفال قابس اليوم السبت 01 مارس 2014 مغادرة قابس عبر القطار المتجه الى تونس العاصمة لعدم قدرتنا على مواصلة العيش في بيئة ملوثة و نحمل الدولة مسؤولية تلويث مدينتنا و نطالب بتطبيق الفصلين 45 و 47 من الدستور التونسي

أطفال قابس اليوم يسألون هل هذه هي حقوق الطفل في تونس ؟

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: