اعتقالات جديدة للإخوان المسلمين بمصر

واصلت السلطات المصرية ملاحقتها لأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، حيث ألقت القبض على 19 منهم بتهم تتعلق بـ’التحريض على العنف’ و’الإساءة إلى الجيش والشرطة’، في حين أمر النائب العام بإحالة 11 قياديا في الجماعة إلى محكمة الجنايات في قضية ‘أحداث القتل’ التي وقعت أمام مكتب الإرشاد في 30 يونيو/حزيران الماضي.

وبحسب مصادر أمنية، فقد تم إلقاء القبض على ثمانية من أعضاء جماعة الإخوان في محافظة الفيوم بتهم من بينها التحريض على اقتحام مقرات الشرطة. كما اعتقل تسعة آخرون في محافظ بني سويف بتهمة التحريض والمشاركة في اقتحام وحرق المنشآت، في حين تم القبض على اثنين من قيادات الجماعة في محافظة المنوفية بتهمة الانتماء إلى الإخوان المسلمين والإساءة إلى القوات المسلحة والشرطة.

في الأثناء، قررت النيابة العامة في محافظة السويس حبس قيادي بالجماعة 15 يوما بتهمة المشاركة والتحريض على أعمال العنف التي شهدتها محافظة السويس يوم 14 أغسطس/آب الماضي.

واعتقل الأمن أعدادا كبيرة من جماعة الإخوان وأنصارها مؤخرا بتهم تتعلق بـ’التحريض على العنف والقتل والاعتداء على المنشآت العامة’، وهو ما تنفيه الجماعة متهمة السلطات التي تدير البلاد حاليا بـ’شن حملة اعتقالات سياسية’ ضد أعضائها، و’تعمد قتل’ عناصرها في الاحتجاجات التي تشهدها مصر منذ عزل مرسي وفض اعتصامي رابعة العدوية والنهضة بالقوة في 14 أغسطس/آب الماضي، مما أسفر عن سقوط مئات القتلى والجرحى.

إحالة للجنايات
من جهة أخرى، أمر النائب العام هشام بركات اليوم بإحالة 11 قياديا في الجماعة إلى محكمة جنايات القاهرة عن الوقائع المتعلقة بأحداث القتل التي جرت أمام مقر مكتب الإرشاد في ضاحية المقطم في 30 يونيو/حزيران الماضي.

وضمت قائمة المحالين رئيس حزب الحرية والعدالة المنبثق عن الجماعة سعد الكتاتني، ونائب رئيس الحزب عصام العريان، ووزير الشباب السابق أسامة ياسين والنائب السابق محمد البلتاجي إضافة إلى المرشد العام السابق للجماعة مهدي عاكف.

كما أمرت النيابة بإحالة 18 آخرين من أعضاء الجماعة إلى محكمة الجنايات لاتهامهم بارتكاب وقائع ‘القتل والعنف والبلطجة’ التي جرت في منطقة المنيل بالقاهرة، وأمرت نيابة الجيزة بحبس البلتاجي والداعية صفوت حجازي 15 يوما على ذمة التحقيق، بعد أن قالت إن تحريات الأمن الوطني أكدت تحريضهما على القتل وإثارة الشغب في ‘أحداث مسجد الاستقامة وميدان الجيزة’.

تجديد حبس
وأمرت نيابة الجيزة كذلك بتجديد حبس 114 متهمًا 15 يوما على ذمة التحقيق في ما أسمته بـ’أحداث اقتحام وحرق كلية الهندسة بجامعة القاهرة وتخريبها وحيازة أسلحة نارية وذخائر’.

ولم يختلف الحال في الإسكندرية التي شهدت قرارات من النيابة وقاضي المعارضات بتجديد حبس 289 متهما من أعضاء جماعة الإخوان المسلمين وأنصار الرئيس المعزول محمد مرسي على ذمة التحقيقات، وذلك على خلفية اتهامهم بالتورط في أحداث العنف في مناطق مختلفة بالمحافظة تسببت في مقتل وإصابة مئات المواطنين.

وبذلك يصل عدد من صدر بحقهم قرارات حبس بالإسكندرية من رافضي الانقلاب وجماعة الإخوان المسلمين خلال شهر واحد فقط إلى 790 شخصاً، من بينهم قياديون بارزون بالجماعة، حيث تقرر حبسهم جميعا 15 يوما على ذمة التحقيقات.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: