افتتاح أول معرض تجاري وترفيهي بمنطقة القلعة من معتمدية دوز الشمالية

افتتاح أول معرض تجاري وترفيهي بمنطقة القلعة من معتمدية دوز الشمالية

[ads2]

تم يوم الجمعة، افتتاح أول معرض تجاري وترفيهي في منطقة القلعة من معتمدية دوز الشمالية ببادرة من بلدية المكان وبالتعاون مع التجار وأهالي المنطقة ليتواصل الى ثاني أيام العيد وفق ما أكده يوم السبت، مدير المعرض عمر بن مسعود.

وأوضح بن مسعود أن الدعوة الى بعث فضاء ترفيهي وتجاري يوفر متنفسا للعائلات في المنطقة، تكررت خلال السنوات الأخيرة من قبل الأهالي وخاصة من طرف التونسيين المقيمين بالخارج والذين يحرصون سنويا على العودة الى القلعة مع عائلاتهم.

وأضاف أنه وبالتعاون مع عدد من التجار المحليين تم في هذه السنة وبمناسبة اقتراب عيد الفطر، بعث المعرض الذي شهد مشاركة عدد من التجار من الولاية ومن منطقة مطماطة من ولاية قابس، مما ساهم في تنشيط الدورة الاقتصادية بالقلعة وتوفير فضاء ترفيهي مناسب لاستقبال العائلات والأطفال.

ومن جهتهم عبر عدد من التجار المشاركين في هذا المعرض عن تثمينهم لهذه البادرة التي ساهمت الى حد كبير في دعم الحركة التجارية بالمنطقة في ظل التخفيضات التي حرص التجار على تأمينها لزوار المعرض، داعين إلى أن يكون معرضا دوريا خاصة وانه احدث حركية في المدينة في ليالي شهر الصيام.

من ناحية أخرى، أكد عدد من رواد هذا المعرض انه ورغم تنظيم هذه التظاهرة في ظروف استثنائية ناجمة عن الإشكاليات والمناوشات التي جدت مطلع شهر جوان بين عدد من شباب منطقتي دوز والقلعة، والتي أجبرت أهالي المنطقة الأخيرة على عدم التوجه كعادتهم الى المحلات التجارية بدوز لشراء ملابس العيد ولعب الأطفال تفاديا لتجدد المناوشات خاصة وان “النفوس لم تهدأ بعد”، إلا أنهم يكبرون هذه البادرة التي كانت تمثل

واحدا من مطالب الأهالي منذ سنوات خاصة وأنها أحدثت حركية مميزة بالمنطقة وساعدتهم على تأمين حاجيات

أبنائهم من ملابس ولعب.

كما دعا الأهالي، بالمناسبة، إلى العمل على حل الإشكاليات العالقة بين مدينتي دوز والقلعة وتجاوز الخلافات التي

كانت لها انعكاسات سلبية على العلاقات بين أهالي المنطقتين المتجاورتين، والتي تجمع بينهم صلات قرابة وتصاهر، آملين أن ينتظم هذا المعرض مستقبلا بمشاركة أكبر للتجار وخاصة تجار مدينة دوز.

[ads2]

وات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: