اقتحام قوات إسرائيلية خاصة للمسجد الأقصى وعشرات الاصبات خلال مواجهات مع المصلين

اقتحمت قوات اسرائيلية خاصة صباح اليوم الأحد 13 أفريل المسجد الأقصى المبارك، وهاجمت المصلين بالقنابل المسيلة للدموع والقنابل الصوتية والأعيرة المطاطية، مما أدى إلى إصابة العديد منهم

وحسب موقع “فلسطين الآن”، أفاد شهود عيان أن أكثر من 20 إصابة في صفوف المرابطين حتى الآن جراء اعتداء قوات إسرائيلية خاصة على المصلين في محاولة منها اقتحام المسجد القبلي ومحاصرة المرابطين فيه.

وأفاد مدير المسجد الأقصى الشيخ عمر الكسواني لوكالة معا الإخبارية الفلسطينية “إن أكثر من 50 جنديا اقتحموا المسجد الأقصى، وألقوا القنابل الصوتية والأعيرة المطاطية باتجاه المرابطين، كما حاصروا الشبان في المسجد القبلي، واغلقوا أبوابه بالسلاسل الحديدية”. وخلال ذلك اصيب أحد حراس المسجد الأقصى برصاصة مطاطيه بالوجه، كما أصيب 5 مواطنين بحالات اختناق بعد رشهم بالغاز، كما اعتقلت القوات الإسرائيلية شابا من ساحات المسجد الأقصى، واجبرت المرابطين والطلاب على اخلاء ساحة المسجد القبلي. ورابط العشرات من المقدسيين منذ مساء أمس في المسجد الأقصى، ردا على دعوات الجماعات اليهودية باقتحامه وتقديم قرابين داخله في “عيد الفصح”.

وفي السياق، دعت حركة المقاومة الإسلامية حماس للنفير العام والدفاع عن المسجد الأقصى ودعم المرابطين فيه.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: