الأردن: عام و نصف سجنا لنائب المراقب العام للإخوان لنقده للإمارات عبر الفيسبوك

عمان (رويترز) – قضت محكمة أردنية يوم الأحد بسجن نائب المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في الأردن لانتقاده الإمارات العربية المتحدة علنا في حكم وصفه محاميه بأنه غير قانوني واعتداء على حرية التعبير.

[ads2]

وقال مصدر قضائي إن محكمة أمن الدولة قضت بسجن زكي بني أرشيد 18 شهرا بعد إدانته بتكدير العلاقات مع دولة أجنبية.

ويعد بني أرشيد أرفع شخصية سياسية تسجن في الأردن خلال عقود. والأردن حليف للولايات المتحدة تفادى حتى الآن الاضطرابات التي انتشرت في معظم أرجاء الشرق الأوسط بعد انتفاضات الربيع العربي.

واعتقل بني أرشيد في نوفمبر تشرين الثاني بعد انتقاده الإمارات العربية المتحدة على مواقع التواصل الاجتماعي على الانترنت لتصنيفها جماعة الإخوان المسلمين أكبر حزب معارض في الأردن على أنها جماعة إرهابية. ونددت جماعات حقوقية باعتقاله.

والإمارات واحدة من الداعمين الماليين الرئيسيين للأردن والبلدان حليفان سياسيان ويشاركان في الحملة الجوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد مسلحي تنظيم الدولة الاسلامية في العراق وسوريا.

وقال صالح العرموطي رئيس فريق الدفاع عن بني أرشيد إن المحكمة غير قانونية والحكم سياسي يستهدف “لي ذراع الحركة الاسلامية”.

وأضاف العرموطي أن الحكم هو “اعدام لحرية التعبير وسيف على أي مواطن يتجرأ ان يعبر عن رأيه الشخصي.”

[ads2]

ونفى مسؤول حكومي أن يكون الحكم له دوافع سياسية وقال إن بني أرشيد حظي بمحاكمة عادلة.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: