الأستاذ أنور أولاد علي:قضية ياسين العياري سياسية بامتياز وكل مؤسسة قابلة للنقد

أكد عضو لجنة الدفاع عن المدون ياسين العياري الأستاذ أنور أولاد علي لإذاعة “جوهرة آف آم” أن ملف قضية العياري هو ملف سياسي بامتياز وغريب الأطوار من خلال طريقة تتبع منوبه وسرعة صدور الحكم.

كذلك حذّر أولاد علي من أن تكون المؤسسة العسكرية سيفا مسلطا على الحقوق والحريات ومن العودة  إلى سياسة تكميم الافواه مؤكدا على أن “الإجراءات لم تكن سليمة وان هناك إرادة لتوجيه الملف توجيها يراد منه تخويف وضرب أناس آخرين حتى لا يتجرؤون على انتقاد المؤسسة العسكرية” مشيرا إلى ان “المؤسسة العسكرية هي ككل المؤسسات قابلة للنقد”

وأضاف أولاد علي أن “عددا من الشخصيات الوطنية والحقوقية بصدد تنظيم لجنة مساندة وطنية ليس للدفاع عن شخص ياسين العياري بعينه وإنما لكفالة حرية الرأي والتعبير والحيلولة دون عودة دولة القمع والبوليس”.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: