الأسير الفلسطيني علان يهدد بوقف “العلاج والماء “

الأسير الفلسطيني علان يهدد بوقف “العلاج والماء “

أمهل الأسير الفلسطيني محمد علان الاحتلال الإسرائيلي 24 ساعة لإطلاق سراحه وإلا أوقف العلاج وامتنع عن الماء، وقال نادي الأسير إن علان استيقظ اليوم وأعلن فوراً أنه ماضٍ في إضرابه حتى ينال حريته.

وأكد ذلك النادي الفلسطيني أن الأسير علان المضربَ عن الطعام منذ أكثر من شهرين رفض أي اقتراح ينطوي على إبعاده للخارج.

وأوضح أن علان قال بحضور الأطباء إنه في حالة عدم وجود أي حل لقضيته خلال 24 ساعة، فسيطلب إيقاف جميع أنواع العلاج، وسيمتنع عن شرب الماء.

وفي شمال قطاع غزة، نظمت حركة الجهاد الإسلامي وقفة تضامنية مع علان قبالة معبر بيت حانون.

وقال المتحدث باسم الحركة داود شهاب إن علان يتعرض لمحاولة وصفها بـ “الاغتيال المتعمد” من قبل سلطات الاحتلال. وأكد أيضا أنه من حق المقاومة الفلسطينية إيجاد طرق ناجعة لإنقاذ حياة الأسرى بسجون الاحتلال.

وكانت مراسلة الجزيرة نجوان سمري قد قالت من مدينة رهط داخلالخط الأخضر إن إسرائيل وافقت على إطلاق علان بشرط مغادرته إلى الخارج، لكنه رفض تماما.

يُذكر أن المحكمة الإسرائيلية ستعقد جلسة غدا الأربعاء لإعادة النظر في إطلاق علان بعد أن أصدرت أمرا احترازيا الاثنين يمهل الدفاع والادعاء يومين من أجل التفاوض ومحاولة التوصل إلى صيغة اتفاق بشأن الإفراج عنه.

ونقل مراسل الجزيرة نت أن هيئة الدفاع رأت في هذا القرار مؤشرا إيجابيا، وقبولا من قبل المحكمة للمرافعات القانونية التي قدمها الدفاع.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: