الإتحاد الأوروبي يناقش امكانية فرض عقوبات على مصرعلى خلفية العنف المستخدم ضدّ المتظاهرين

عقد اليوم وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اجتماعا لمناقشة فرض عقوبات على مصر على خلفية العنف المستخدم ضدّ أنصار مرسي،
وطالب وزير الخارجية السويدي كارل بيلت بتعليق المساعدات الأوروبية المقدمة لمصر، باستثناء المساعدات المقدمة للمجتمع المدني، معربا عن استيائه من أن تكون أموال دافعي الضرائب السويديين تسهم في المسؤولية عن المجازر،
وطالب وزير الخارجية الإيطالي إما بونينو” بفرض حظر على بيع الأسلحة لمصر، و حظي الاقتراح بتأييد كل من هولندا وليتوانيا، ومن جانبه دعا
وزير الخارجية الألماني غويدو فيسترفيله إلى ضرورة إرسال رسالة واضحة لمصر إزاء العنف المستخدم ضد المتظاهرين، مشدّدا في الوقت ذاته على ضرورة بقاء قنوات الاتصال مفتوحة معها.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: