الإسرائيليون في الشمال يعيشون حالة من الرعب والقلق ليلة أمس

ذكرت صحيفة “يديعوت أحرنوت” العبرية في عددها الصادر اليوم أن حالة من الرعب والقلق عاشها سكان المناطق الشمالية المحتلة في منطقة “الكريوت” القريبة من مدينة حيفا المحتلة، نتيجة تحليق مكثف ومفاجئ لطائرات عربية في اجواء المنطقة.

وأوضحت القناة أن تدريباً روتينياً أجراه سلاح الجو الإسرائيلي في المناطق الشمالية، قد أثار الرعب والذعر في صفوف الإسرائيليين في المناطق القريبة من مدينة حيفا، معتقدين بأن إحدى الدول المعادية قد بدأت بشن هجوم جوي على المنطقة”.

ووفقاً لما جاء في الصحيفة فإن انفجارات هائلة تم سماعها في منطقة “الكريوت” والتي امتدت إلى مدينة حيفا إلى الجنوب ومنطقة “كريات طبعون”، الأمر الذي أثار الرعب في صفوف الإسرائيليين، إلا أنه وبعد وقت قصير أوضحت الشرطة الإسرائيلية أسباب تلك الانفجارات.

وبحسب ما جاء في بيان الشرطة الإسرائيلية والذي أشار إلى أن الأصوات الهائلة ناجمة عن انفجارات صوتية تحدثها طائرات سلاح الجو خلال تدريب روتيني لها، في حين أفاد شهود عيان أن المنطقة شهدت عدة انفجارات شبيهة لكن ليس بنفس القوة.

ونقلت الصحيفة عن أحد سكان المنطقة قوله “إن الأصوات التي سمعناها تشبه صوت انفجارات صواريخ السكود وليس مثل صواريخ الكاتيوشا التي اعتدنا عليها في حرب لبنان”.

وأضاف “اعتقدنا في بداية الأمر أن الحرب قد اندلعت، لكن عندما لم نر دخان بدأنا نطمئن”، مشيراً إلى أن عدداً من السكان خرجوا إلى الشرفات بهدف معرفة ما الذي يحدث”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: