الإعلامي “حسن بن عثمان” يهاجم نقيبة الصحفيين السابقة “نجيبة الحمروني” بعد موتها

[ads2]

أثارت تدوينة فايسبوكية كتبها “الاعلامي” حسن بن عثمان على جدار صفحته الرسمية، موجة من الردود الغاضبة، خاصة ان هذا الاخير عمد الى التهجم على النقيبة السابقة للصحفيين نجيبة الحمروني إثر موتها وتحدث بن عثمان دون بطريقة إعتبرها البعض غير لائقة بل وصل به الامر حدّ نعتها بالعنصرية وهذا ما كتبه:

[ads1]

“في آخر عهد نجيبة الحمروني، رحمها الله، كان من رأيها أن لا تسلمني بطاقة انخراطي في النقابة، حتّى لا أشارك في انتخاب النقابة الموالية، مع أني كنت عضوا منتخبا في المكتب التنفيذي للصحفيين التونسيين في مكتب قبل مكتبها، واسمي موجود في المعلقات على حائط قاعة الاجتماعات في الجمعية الودادية التي صارت نقابة، مع أن رئيس الجمهورية حينذاك فؤاد المبزع أعطى في فترته حق الاتحاد للصحفيين، كما يذكر زياد الهاني … العنصرية ليست مسألة لونية في البلاد.

[ads2]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: