استرالية

الاسترالية سارة برايس : شيطنة الإسلام دفعتني لاعتناقه

الاسترالية سارة برايس : شيطنة الإسلام دفعتني لاعتناقه

أفادت الطالبة الاسترالية  سارة برايس أنها اعتنقت الإسلام بعد معرفته المعرفة الحقيقية والمغايرة لما يوصله إعلام الغرب عنه  .

وأضافت سارة أنها التقت  بمارينا ابنة رئيس الوزراء الأسبق مهاتير محمد وسمعت منها أمثلة كثيرة عن تكريم الإسلام للمرأة في مقابل سوء معاملتها في الغرب لقرون طويلة، وحدثتها عن رائدات أسسن جامعات ومعاهد كبرى في بلاد إسلامية قبل قرون.

هذا و قد نشأت سارة  في جنوب أستراليا في أسرة كاثوليكية محافظة كانت تشيطن لابنتها الإسلام وترى فيه دين مزيف يشجع على العنف واحتقار المرأة .

ومع قدوم سارة  سنة 2013 إلى ماليزيا بهدف الدراسة في  جامعة موناش في كوالالمبور بدأت تغير نظرتها للإسلام من خلال زميلاتها المسلمات اللاتي  يدرسن مختلف العلوم ويتمتعن باستقلالية رأي، ويستقطعن 10 دقائق من مشاغل العمل والدراسة والحياة خمس مرات في اليوم لذكر الله.

وأضافت سارة أن زملائها بالجامعة  يتحدثون بإيجابية عن عيسى عليه السلام، حيث أخبروها أن القرآن أشاد به، ما دفعها للبحث في الإنجيل والقرآن لتعرف أكثر.

و أوضحت سارة ن  تجربتها الشخصية أكبر محفز لها لمواجهة  الاسلاموفوبيا  المنتشرة في الغرب، آملة أن تساعدها دراستها للصحافة في القيام بالمهمة .

هذا وقد وأعلنت  سارة إسلامها في أستراليا نهاية عام 2014، وتقول إن نطقها بالشهادتين تأخر خشية إغضاب أسرتها، والتي ما زالت تتوقع منها أن تتحول إلى إرهابية، لافتة إلى أنهم يعتبرون صلاتها عملا عدوانيا.

 

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: