البنك الدولي : أمريكا دخلت مرحلة الخطر والأزمة ستكون كارثية للدول النامية

قال مدير البنك الدولي جيم يونغ كيم  في ختام الاجتماع السنوي المشترك بين البنك الدولي وصندوق النقد الدولي في واشنطن  أن الولايات المتحدة الأمريكية دخلت في أزمتها إلى مرحلة الخطورة بعدما فشل مسؤولوها مجددا في التوصل إلى اتفاق ينهي أزمة الموازنة الفدرالية ويرفع سقف الدين العام مضيفا أنه كلما  كان الاقتراب من من المهلة النهائية أصبحت الصدمة أكبر بالنسبة للدول النامية وضارا جدا للاقتصاديات المتطورة

ويذكر أن ا وزارة الخزانة الأمريكية  قد أعلنت أن السيولة الموجودة لديها تكفي حتى 16 أكتوبرالجاري ، وستكون الولايات المتحدة إثر هذا التاريخ عاجزة عن الوفاء بالتزاماتها المالية إذا لم يتم رفع سقف الدين العام .

ومن أبرز المخاطر الناجمة عن عدم رفع سقف الدين العام الأميركي ارتفاع أسعار الفائدة في الولايات المتحدة وبقية اقتصادات العالم، وانهيار الثقة بالاقتصاد الأميركي وتباطؤ نموه

هذا ويعتزم الرئيس أوباما توجيه دعوة قبل نهاية المهلة  لممثلين عن الحزبين الديمقراطي والجمهوري لمناقشة سبل التوصل لاتفاق حول الأزمة.

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: