البيت الأبيض يؤيّد انتهاك السيسي للسيادة الليبية : “نحترم حق الدول في الدفاع عن النفس”

أعربت جين ساكي المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، خلال المؤتمر الصحفي للوزارة من واشنطن، اليوم الأربعاء، عن احترام بلدها “حق الدول في اتخاذ قراراتها الخاصة بشأن الدفاع عن نفسها والدفاع عن أراضيها”، في تعقيب على الغارات الجوية المصرية ضد ما قالت أنّها مواقع تنظيم الدولة في ليبيا”.

و أضافت ساكي “نحن بالتأكيد لا نؤكد وقوع عمل عسكري نيابة عن دول أخرى”.

و أضافت: “نحن بالتأكيد نحترم حق الدول في اتخاذ قراراتها الخاصة بشأن الدفاع عن نفسها و الدفاع عن أراضيها. وكما أشرنا في بيانات (سابقة) نهاية هذا الأسبوع، تحدث وزير الخارجية الأمريكي جون كيري مع نظيره سامح شكري و قدم تعازيه، و أشار خلال الاتصال الهاتفي أنه سيناقش “الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي” الرد مع جيشه”.

و تابعت: “ما زلنا نعتقد أن أفضل مسار للمضي قدما في ليبيا هو العملية السياسية، الجارية بقيادة الأمم المتحدة. و كما تعلمون، هذه هي العملية التي تحاول علاج الخلافات بين مختلف الأطراف و الكيانات على الأرض”.

و استدركت بالقول: “و لكن أعتقد، بشكل عام، دون تأكيد أي إجراء، من الواضح أن التهديدات القادمة من تنظيم الدولة أو رغبات الدول في الدفاع عن أنفسها تختلف عن ذلك الأمر”.

وكانت مقاتلات تابعة للجيش المصري قد نفذت ضربات جوية صباح الإثنين، ضد أهداف قالت أنّها لتنظيم الدولة بليبيا ردا على إعدام 21 مسيحيًّا مصريًّا مختطفًا ذبحًا، في حين أكد برلمان طبرق أن تلك “الضربات جاءت بتنسيق مسبق معه”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: