التمسك من جديد بعدم تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني

تم اليوم و من جديد رفض التنصيص على تجريم التطبيع مع الكيان الصهيوني بالمجلس التاسيسي بعد حصول تشنج و مشادات كلامية بين النواب حول مقترح تقدم به النائب عن الكتلة الديمقراطية فاضل موسى يتعلق بإدراج البعد المتوسطي لتونس بتوطئة الدستور الأمر الذي اعتبره البعض تطبيعا مع الكيان الصهيوني.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: