الجثة التي تم العثور عليها سليمة و مرّ على دفنها 24 عاما بصفاقس هي لشيخ مدرّس للقرآن الكريم

الجثة التي تم العثور عليها سليمة و مرّ على دفنها 24 عاما بصفاقس هي لــشيخ مدرّس للقرآن الكريم

[ads2]

لا تزال تداعيات العثور على جثة سليمة بإحدى مقابر صفاقس تثير جدلا و ردود فعلا كبيرا بعد التأكد من هوية صاحبها وهو شيخ  ضرير عرف بحفظه لكتاب الله سبحانه و تعالى كما كان مشتغلا في تعليم الناس للقرآن الكريم

وكانت بلديّة قرمدة من ولاية صفاقس إنطلقت في تحويل رفات الموتى المدفونين بمقبرة العموري بطريق قرمدة مركز سحنون التي تقع مباشرة خلف المدرسة الإبتدائيّة الرشاد الجديدة.

[ads2]

 

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: