الجزائر: احتجاجات شعبية بسبب التهميش والوعود الكاذبة في عملية الترحيل إلى مساكن لائقة

شهدت العاصمة الجزائرية وعدة ولايات ومناطق في الجزائر الجمعة 8 أوت 2014 احتجاجات شعبية تنديدا بسياسة التهميش ووعود النظام الكاذبة في عملية الترحيل إلى مساكن لائقة

وأفادت وسائل إعلام جزائرية أن سكان حي موليني القصديري بالدويرة و باب الوادي بالعاصمة و ولاية عين تموشنت قاموا بغلق الطريق المؤدي إلى الحي واستعملوا الحجارة والمتاريس والعجلات المطاطية مما أدى إلى شل حركة المرور لساعات طويلة

وقد عبر المحتجون عن سخطهم واستيائهم من “الحڤرة” وسياسة التهميش التي تمارسها  السلطات البلدية، والتي وعدتهم في عديد المرات بترحيلهم إلى مساكن لائقة، خاصة مع عمليات الترحيل “الاضطرارية” التي تشهدها العاصمة، والتي منحت فيها الأولوية للعائلات المتضررة من الزلزال الذي ضرب العاصمة وبعض الولايات المجاورة لها مطلع هذا الشهر.

هذا وقد حاول عدد من العائلات في مدينة عين المالح من  ولاية  عين تموشنت  الخميس 7 أوت 2014 اقتحام شقق حي 158 في الوحدة السكنية الجديدة  المحاذية للطريق الوطني المزدوج الرابط بين وهران وعين تموشنت مما أدى إلى تصدي أعوان  الامن لهم وتمركزهم حول هذه الوحدة السكنية لمنع إعادة محاولة اقتحامها بالقوة من المحتجين .

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: