الجزائر : دعوة لإقالة وزيرة التربية بعد تسريب مواضيع بكالوريا 2016 والمطالبة بإعادة الامتحانات المسربة أو دورة استثنائية بعد العيد

الجزائر : دعوة لإقالة وزيرة التربية بعد تسريب مواضيع بكالوريا 2016 والمطالبة بإعادة الامتحانات المسربة أو دورة استثنائية بعد العيد

طالب نواب بالبرلمان الجزائري بإقالة وزيرة التربية نورية بن غبريط،  على خلفية قضية تسريب أسئلة امتحانات البكالوريا  لهذه السنة  محملين إياها ما أسموه “فضيحة أخرى تلاحق الوزيرة”.

من جانبها أجمعت نقابات قطاع التربية اليوم الخميس بالجزائر العاصمة على ضرورة تشديد العقوبات على المتسببين في تسريب مواضيع بكالوريا 2016,فيما اختلفت آرائها حول إعادة إجراء الامتحان في المواد التي سربت مواضيعا في عدة شعب لاسيما علوم الطبيعة و الحياة.
وأوضح الصادق دزيري رئيس الإتحاد الوطني لعمال التربية و التكوين , أن النقابة ستقترح في الاجتماع التقييمي لبكالوريا 2016 , إعادة إجراء البكالوريا في المواد التي تم تسريب مواضيعها عبر صفحات التواصل الاجتماعي قبل موعد إجراء الامتحان.

بدورها اقترحت النقابة المستقلة لعمال التربية والتكوين, على لسان أمينها العام بوعلام عمورة “إعادة الإمتحان في المواد التي تم تسريبها و بالمناطق التي ثبت فيها الغش و التسريب بشكل جماعي للمواضيع”.

كما اقترح اجراء دورة استثنائية للبكالوريا في شهر جويلية المقبل ,و ذلك مباشرة بعد عيد الفطر المبارك.

هذا وقد أعلنت وزارة التربية الوطنية أمس الأربعاء أنه تم فتح تحقيق  بشأن تسريب مواضيع امتحان شهادة البكالوريا على شبكة التواصل الإجتماعي لكشف المتسببين في ذلك ومتابعتهم.

وبحسب تحقيقات أجرتها مصالح الأمن الجزائرية، فإن 103 حسابات على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” شاركت بنشر أو تسريب أسئلة البكالوريا وذلك عبر خمس محافظات بالجزائر وهي “الجزائر العاصمة، وعين الدفلى، والمسيلة، وتيبازة، وعنابة”، وبدأت مصالح الأمن باستدعاء أصحاب تلك الحسابات.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: