الجمعية التونسية لأئمة المساجد تطالب حكومة الصيد بالتراجع عن الترخيص لجمعية شمس للمثليين

أفاد الدكتور سالم العدالي رئيس الجمعية التونسية لائمة المساجد في تصريح إذاعي أن الأئمة طالبوا الحكومة التونسية أن تعيد النظر في منح التأشيرة لجمعية شمس للمثليين في تونس لمخالفتها الفصل الأول من الدستور التونسي

[ads1]

 

وقال الدكتور العدالي أن الجمعية بينت للحكومة أن “هذا النشاز يتنافى تماما مع المصالح العليا للمجتمع التونسي من ناحية ويمس من هيبة الدولة من ناحية اخرى حيث تبيح الدولة شيئا تمجه الانسانية قاطبة ويرفضه المجتمع التونسي ”
و أضاف : ” بينا أن ترخيص هذه الجمعيات يثير ثائرة الشباب الذي يقف ضد هذا الشذوذ في تونس وهو ما يضاعف الإرهابيين ونحن لا نريد معالجة تطرفا بتطرف بل يجب التحكم في التطرف اليساري والعلماني والتحرري الى درجة ان الانسان يتخلص من انسانيته وهو ما يتنافى مع الرجولة التونسية ”
واكد أن الجمعية على يقين من أن الدولة ستستمع الى صوت الائمة بعد أن بلغت الحكومة  مستوى راقي من الوعي السياسي وعرفانها للواقع التونسي وانها من الحكمة ان تتراجع مراعاة لمصلحة الوطن.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: