الجهاد الإسلامي: الكيان الصهيوني أعلن الحرب وعليه أن ينتظر النتائج

 قال المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي داوود شهاب “إن اغتيال اسرائيل لأكثر من 11 مواطن من أبناء الشعب الفلسطيني في أقل من 6 ساعات يعني أنها شنت وأعلنت حرب على قطاع غزة، وكما بدأت التصعيد والحرب على غزة عليها أن تنتظر النتائج”.

وأكد شهاب في تصريحات صحفية أن حركة الجهاد وجناحها العسكرية”سرايا القدس” أعلنتا النفير العام والتعبئة العامة في صفوفهم، للرد ومواجهة العدوان الإسرائيلي.

وأوضح شهاب أن المقاومة لازالت ملتزمة بالدفاع وحماية الفلسطينيين في ظل الحملة الصهيونية الشرسة.

وكانت طائرات الإحتلال الحربية أغتالت تسعة فلسطينيين سبعة منهم من كتائب القسام وأصيب 10 آخرين في سلسلة غارات شنتها طائرات الاحتلال على أماكن متفرقة من قطاع غزة في ساعة متأخرة من مساء اليوم الأحد  وفجر اليوم  فيما واصلت طائرات الاحتلال قصف مناطق متفرقة من القطاع، الى جانب استشهاد أثنين آخرين في حيفا جراء دهسهما من قبل مستوطنين.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: