الجهاد: سنقوم بواجبنا لحماية أبناء شعبنا بكل ما لدينا من إمكانات وقدرات

أكد حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين انها ستقوم بواجبها لحماية أبناء الشعب الفلسطيني والدفاع عنه بكل ما لدينا من إمكانات وقدرات إذا ما استمر العدوان واتسعت دائرته .

وأكدت الحركة في بيان اليوم الثلاثاء أننا لم نكن معنيين بالتصعيد ، لكننا نؤكد بأنه إذا ما استمر العدوان واتسعت دائرته فإننا سنقوم بدورنا وواجبنا لحماية أبناء شعبنا والدفاع عنه بكل ما لدينا من إمكانات وقدرات.
وأشارت الحركة إن الرهان على أن شعب المقاومة والجهاد سينكسر أو يستسلم تحت وقع التهديدات وقصف الطيران وهدم البيوت، رهان خاسر وتجربة المواجهات والجولات الماضية للمقاومة خير دليل على ذلك.

وأكدت الجهاد الإسلامي أن العدوان سياسة قائمة ومستمرة لدى كيان الاحتلال المجرم الذي يبحث عن ذرائع ويمارس قادته ومجرمي حربه “استعراض العضلات” لحفظ ماء وجوههم وتحسين صورة المؤسسة العسكرية والأمنية التي اهتزت بعد الفشل الذريع في العثور على الجنود الثلاثة أحياء بعد ثلاثة أسابيع من البحث المكثف
وأكدت الحركة أن الاستيطان هو عدوان مستمر على شعبنا وأرضنا ومن حقنا وواجبنا مقاومته ومواجهة المستوطنين والتصدي لهم دفاعاً عن أنفسنا وحماية للمساجد والمزارع والحقول وممتلكات المواطنين التي تتعرض يومياً لاعتداءات عصابات “دفع الثمن” وغيرها.

وأشارت الحركة أن  المقاومة التي حاول مجرمي حرب العدو تصفيتها والقضاء على بنيتها في غزة ، صمدت وانتصرت وأفشلت أهداف العدو ، وها هي اليوم تستعيد حيويتها في الضفة ، وسيأتي اليوم الذي يدفع فيه العدو ثمن كل قطرة دم فلسطينية أريقت ظلماً وعدواناً من جيش الاحتلال ومستوطنيه.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: