الجهيناوي : سنُمكن أمريكا من قطعة أرض على التراب التونسي و لابد من التعويض للمحافظة على العلاقات بين البلدين

الجهيناوي : سنُمكن أمريكا من قطعة أرض على التراب التونسي و لابد من التعويض للمحافظة على العلاقات بين البلدين

تعقيبا على سؤال النائب فيصل التبنى عن حزب صوت الفلاحين المتعلق بمنح تونس قطعة أرض كتعويضاً عن الأضرار التي لحقت بالسفارة الامريكية  سبتمبر 2012 قال خميس الجهيناوى وزير الشؤون الخارجية بأن الحكومات المتعاقبة منذ سنة 2012 عبرت عن قبولها مبدأ التعويض للحفاظ على العلاقات المتميزة مع الجانب الامريكي ودرءا للاثار السلبية لعملية الاعتداء.

[ads1]

وتابع قائلا خلال جلسة عامة اليوم الثلاثاء بمجلس نواب الشعب بباردو خصصت لتوجيه أسئلة شفاهية لاعضاء الحكومة الحكومات المتعاقبة اقترحت صيغة يتم بمقتضاها غلق الملف بعد تمكين الجانب الامريكي من قطعة ارض عوضا عن المبلغ المالي المشط الذى تم تقديره  ب 18 مليون دولار .
[ads2]
وأفاد الوزير بأن صيغة التفويت فى الارض لم تدخل الى غاية اليوم حيز التنفيذ وفق تعبيره.
[ads2]
شمس أف أم
[ads1]

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: