الجيش التايلندي ينقلب على السلطة الحاكمة وقائده يعلن السيطرة على الأوضاع

أعلن قائد الجيش التايلاندي في خطاب نقله التلفزيوني الرسمي الثلاث أن القوات المسلحة قد أمسكت بالأوضاع في البلاد وباتت تدير السلطة فيها، وذلك بعد أشهر من توترات سياسية دامية شهدتها البلاد دخلت قبل أيام في منعطف جديد بإعلان الجيش فرض الأحكام العرفية. وقال قائد الجيش الجنرال برايات شان أوشا: “من أجل أن تعود البلاد بسرعة إلى وضعها الطبيعي، تحتاج لجنة حفظ السلام المكونة من الجيش والقوات المسلحة التايلندية والقوات الجوية الملكية والشرطة إلى إعلان السيطرة على الأوضاع اعتبارا من مايو/أيار.” وأضاف أوشا أن البلاد بحاجة إلى هذا الإجراء من أجل “منع المزيد من التصاعد في أعمال العنف” داعيا الشعب إلى “التصرف بسلمية” كما طالب الموظفين الحكوميين بمواصلة عملهم المعتاد. يشار إلى أن الجيش التايلاندي كان قد أعلن قبل ثلاثة أيام فرض الأحكام العرفية في البلاد، في قرار قالت مصادر حكومية إنه شكل مفاجأة له، ووصفت إياه بأنه “نصف انقلاب.”

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: