الحرس الجمهوري إنحاز للشرعية والرئيس محمد مرسي رفض أن يحدث اقتتال بينه وبين الجيش

تحدث اليوم الرئيس محمد مرسي عن الشرعية وأن هذه المحاكمة ليست إلا غطاء للانقلاب و وجه رسالة للأمن في قاعة المحاكمة التي كانت ممتلئة بجنود الأمن في زي مدني ألا يوجهوا رصاصاتهم للمتظاهرين ولأبناء الشعب الواحد.

كما أخبر الرئيس من حوله أنه عند حدوث الانقلاب انحاز الحرس الجمهوري إليه إلا أن الرئيس رفض أن يحدث اقتتال بينه وبين الجيش.

يذكر أن وسائل الإعلام المختلفة نقلت إن الرئيس مرسي قال لقاضي المحكمة أنه رئيسه الشرعي وأنه لا ينبغي للقضاء أن يكون غطاء للانقلاب وأنه ممنوع من ممارسة مهام منصبه وبعدها ضجت القاعة بهتافات يسقط حكم العسكر وأعلن القاضي رفع الجلسة وحين تم استئنافها لم تمض دقيقتين حتي تم رفعها مرة أخرى ثم أعلن سكرتير الجلسة تأجيل القضية لجسلة 8 يناير القادم.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: