الخارجية الأميركية تحذر رعاياها من السفر إلى مناطق في تونس

الخارجية الأميركية تحذر رعاياها من السفر إلى مناطق في تونس

حذرت وزارة الخارجية الأميركية، في بيان  مساء أمس الجمعة، رعاياها من السفر إلى جنوب شرق تونس بالقرب من الحدود الليبية.

وبحسب وكالة “روسيا اليوم”، فإن البيان دعا المواطنين الأميركيين إلى تجنب السفر قرب الحدود الليبية أو مناطق غرب تونس الجبلية وتوخي الحذر في كل الأماكن التي يرتادها سائحون في تونس.

وقال البيان: يتعين على المواطنين الأميركيين تجنب التجمعات السياسية والحشود الضخمة والمظاهرات في تونس والتنبه إلى احتمال تعرضهم للخطف.

وأفادت وزارة الخارجية أنه “يجب على المسافرين الذين يفكرون في الذهاب إلى مناطق داخل تونس تقييم الأوضاع والطرق المحلية عندما يضعون خطط السفر”.

وأضافت “ولا بد بشكل خاص من التنسيق مسبقًا مع السلطات التونسية بشأن كل عمليات السفر جنوبًا إلى المنطقة العسكرية المحددة في الجنوب”.

هذا ويرى خبراء أن هذا التحذير يأتي في ظل احتمال قرب تدخل عسكري في ليبيا

وكالات

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: