الخارجية الإسرائيلية: الوحدة بين عباس وحماس تعني تدمير الدولة اليهودية

في أول تعقيب إسرائيلي على اتفاق المصالحة الفلسطينية، قال زئيف الكين، نائب وزير الخارجية، اليوم الأربعاء، إن الوحدة بين عباس (الرئيس الفلسطيني محمود عباس) وحماس تهدف إلى تدمير الدولة اليهودية”.

وأوضح الكين في تصريح نقله الموقع الإلكتروني لصحيفة “يدعوت احرنوت” الإسرائيلية: “الوحدة بينهما (حماس وعباس) تهدف لتدمير الدولة اليهودية، ولست متفاجئا من أن المكان الطبيعي للرجل الذي يدفع رواتب القتلة هو في حضن حماس الدافئ”.

ولم يوضح المسئول لماذا وصف عباس بـ”الرجل الذي يدفع رواتب القتلة”.

أترك تعليقا

تعليقات

%d مدونون معجبون بهذه: